Loading...

Where is one’s Zakah al-Fitr to be payed

Home / Fasting - Ramadhan / Where is one’s Zakah al-Fitr to be payed

Question:

Is it okay if my husband pays my Zakat Al-Fitr in Jeddah whilst I celebrate Eid in India or do I have to pay it here itself? What happens if both of us paid it at both the places without being aware that the other had done it?

Zaynab El-Kateb:

The Zakat Al-Fitr is an individual obligation, so the Sunnah is that your husband pays his Zakat Al-Fitr in Jeddah and you pay yours in India. If your husband cannot find a poor Muslim in Jeddah then you pay it all in India. If both of you paid twice, then the extra payment will be considered as a charity (sadaqah).

ri0187

Answer to a comment following up this answer: I wrote the opinion of the Scholars and I did not say that her husband cannot pay for her. I said that if each one can pay at their place it will better.
This is the fatwa of Sheikh Ibn Uthaymeen regarding above.
س9 : تسأل أخت في الله تقول‏:‏ أعمل موظفة في التعليم ووالدي يخرج عني زكاة الفطر كل عام، وعلمت أخيراً أن من يتقاضى راتباً معيناً يمكنه إخراجها عن نفسه، علماً بأنني عملت لمدة سنوات، فهل علي ذنب لعدم إخراجها بنفسي ومن مالي‏؟‏ وإن كان كذلك فماذا أفعل‏؟‏ أفيدونا جزاكم الله عنا كل خير‏؟‏
فأجاب فضيلته بقوله‏:‏ الأصل فيما فرضه الله على عباده أن يكون فريضة على العبد نفسه لا على غيره، ومن ذلك زكاة الفطر، فإنها واجبة على الإنسان نفسه، لا على غيره، لأننا لو أوجبناها على غيره لحملناه وزرها إذا تركها، فنكون محملين لوزر غيره وقد قال الله تعالى‏:‏ ‏{‏وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَّرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ ‏}‏ فالإنسان مخاطب بنفسه أن يؤدي صدقة الفطر عنها، ولكن إذا كان له والد، أو أخ كبير، أو زوج وأخرجها عنه وهو راض بذلك فلا حرج عليه، وعلى هذا يحمل ما ورد عن السلف في ذلك، فمادمت قد رضيت بأن يخرج والدك زكاة الفطر عنك فلا حرج عليك حتى وإن كان لك دخل من راتب أوغيره

Comments(0)

Leave a Comment